النجاح - الشّاي هو ثاني أكثر مشروب استهلاكاً في العالم، وهو يأتي بعد الماء مباشرة، ويتم إنتاجه بأنواعه من نبتة الشّاي التي تحمل الاسم العلميّ (Camellia sinensis)، بحيث يتمّ تحضير الشّاي الأسود أو الأحمر عن طريق أكسدة وتخمير أوراق هذه النبتة قبل تجفيفها، ويعتبر الشاي الأسود أو الأحمر هو الأكثر إنتاجاً في العالم.

وممّا لا شكّ فيه أنّ إضافة الليمون إلى الشّاي تمنح الفرد فُرصة الجمع بين فوائدهما معاً، والتي تمّ ذكرها أعلاه، في مشروب واحد، ولكن توجد ميّزة خاصّة بتناول الشّاي بالليمون عند تناوله بعد الأكل، ذلك أنّ أحد أضرار الشّاي هو إمكانيّة زيادة فقر الدم سوءاً لدى المصابين بفقر الدم الناتج عن نقص الحديد، وذلك بسبب تأثير الشاي في خفض قدرة الجسم على امتصاص الحديد والاستفادة منه، حيث وُجد أنّ شرب الشّاي مع الوجبات يقلّل من امتصاص الحديد غير الهيميّ بنسبة 79% إلى 94%، ولذلك يجب تجنب تناوله مع الوجبات أو بعدها مباشرة، لتخفيض هذا التّأثير، كما وُجد أنّ إضافة الليمون إلى الشّاي يقلّل أيضاً من تأثيره في خفض امتصاص الحديد.