النجاح - لا تقلقي، هناك بعض النصائح التي تساعدك على فطام آمن وناجح لطفلك..


1- التدريج
لا توجد طريقة مثالية للفطام، فطبيعة كل جسم تختلف عن الآخر، ولكن المتفق عليه هو أن الفطام يجب أن يحدث بصورة تدريجية، فمنع الطفل عن الرضاعة فجأة، يعرّضه للصدمة، كما يعرّض الأم لمشاكل جسدية مثل التهاب واحتقان الثدي، كما يكون الأمر مؤلماً ومزعجاً جداً.

وهناك طريقتان للفطام التدريجي، إما عبر تقليل عدد مرات الرضاعة من الثديين حتى تبقى رضعة واحدة ليلاً، أو تقليل عدد مرات الرضاعة من أحد الثديين حتى يجف، ثم الانتقال إلى الثدي الآخر.

أما إذا تطلّب الأمر بعض السرعة، بمعنى أن التدريج في الفطام يكون بوتيرة أسرع، فعليكِ الاستعداد لبعض الأعراض المزعجة، عبر ارتداء حمالات ثدي مثبّتة بإحكام، مع كمّادات باردة على الثديين، كما يمكن عمل تدليك يدوي خفيف للثديين.


2- القهوة السريعة
بعد انقضاء أيام من الفطام التدريجي، تصل اللحظة الأهم، وهي منع الطفل، وهذا يكون صعباً لأن الطفل يريد الرضاعة كالعادة، وهنا يمكنك استخدام خليط القهوة السريعة والماء، لتطبيقها على الحلمات، وعندما يراها الطفل ويشم رائحتها، فسيرفض الرضاعة بنفسه، حتى إذا حاول فستزعجه النكهة، وهذه طريقة آمنة وفعّالة وزهيدة الثمن لمنع الطفل من الرضاعة.


3- ورق الملفوف لتقليل الحليب
مرة أخرى، الفطام التدريجي يساعدك على تجنّب الشعور بالألم والإصابة بالتهابات الثدي، وخلال الفطام التدريجي عليكِ التخلّي عن بعض وجباتك من أجل تقليل إنتاج الحليب.

أما إذا حدث وشعرتِ بالانزعاج، فهناك حيلة فعّالة وزهيدة الثمن لتقليل حليب الثدي، والتخلّص من الشعور بالاحتقان، وهي وضع أوراق الملفوف حول الثدي، ثم ارتدي حمّالات الصدر.