ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - كشفت دراسة جديدة أن فقدان ساعتين من النوم كل ليلة يمكن أن يجعلك أكثر غضباً وهذه هي المرة الأولى التي يثبت فيها وجود صلة مباشرة بين الغضب وعدم النوم وفقا لعلماء النفس.

الأدلة موجودة بالفعل لإظهار أن فقدان النوم يمكن أن يزيد  من سوء القلق والحزن وتعطيل الشعور بالسعادة والحماس.

ومع ذلك  أراد الباحثون في جامعة ولاية أيوا تأكيد العلاقة بين عدم النوم والغضب واكتشاف ما إذا كان فقدان النوم هو السبب في الغضب أو إذا كان الغضب مسؤولاً عن اضطراب النوم..

وقال أستاذ الدراسة زلاتان كريزان: "بشكل عام كان الغضب أعلى بشكل كبير عند أولئك الذين كانوا يشعرون بالنعاس وعانوا من صعوبة أخرت نومهم.

الآن يريد الباحثون إثبات ما إذا كانت الأدلة التجريبية في المختبر تمتد إلى الحياة اليومية حيث انهم يجمعون البيانات لتقييم ما إذا كان فقدان النوم يمكن أن يسبب السلوك العدواني الفعلي تجاه الآخرين.

ويذكر أن النوم بشكل روتيني أقل من ست أو سبع ساعات في الليلة يدمر جهاز المناعة لديك ويرتبط بزيادة خطر الإصابة بالسرطان.