النجاح - قال زعيم حزب "إسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان، مساء اليوم السبت، في مقابلة مع قناة 12 العبرية: "إنه لن يدعم أي قانون ينص على استقالة رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، في حال وُجهت لائحة اتهام ضده".

وأوضح أن استقالة نتنياهو تُستوجب فقط في حال تمت إدانته من المحكمة، وليس بتوجيه لائحة اتهام ضده.

وبشأن تشكيل الحكومة الإسرائيلية، قال: "إنه بإمكان حزبي أزرق- أبيض، والليكود حل المشكلة ووضع "الأنا" جانبًا"، مشددًا على ضرورة التنبه لمصالح إسرائيل بدلًا من المصالح الشخصية.

وبين أن هناك أربعة خيارات الآن، منها ثلاثة سيئة، والرابع ممتاز، والأول يتمثل في حكومة ضيقة يرأسها نتنياهو، وأُخرى مماثلة برئاسة غانتس، أو التوجه لانتخابات، وهذه هي خيارات سيئة، أم الخيار الأفضل والممتاز تشكيل حكومة وحدة واسعة تجمع الحزبين، ويشكلان ائتلافًا واسعًا.

وأشار إلى أن حزبه لا يرغب في أي مصلحة شخصية، ولو كان يريد ذلك لانضم لحكومة ضيقة، مشيرًا إلى أنه يرغب في أن تتشكل حكومة واسعة.