وكالات - النجاح - كشف تقرير صحفي إسباني، عن إلغاء والد الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم وقائد برشلونة، جلسة لمناقشة انقتال نجله للعيش في العاصمة الفرنسية باريس.

وبحسب إذاعة "كادينا سير" الإسبانية، فإنه كان من المُقرر عقد هذا الاجتماع في بونتا كانا بجمهورية الدومنيكان، داخل منزل المطرب خوليو إجليسياس.

وأضافت: "كان خورخي ميسي سيحضر ذلك الاجتماع، الذي كان سيناقش إذا كان سيعيش ميسي في باريس، وليس الانتقال إلى باريس سان جيرمان".

وتابعت: "تم إلغاء الجلسة، لأنه بعد فوز لابورتا في الانتخابات الأخيرة، فإن خيار الاستماع إلى برشلونة أصبح متاحا، ومن قبل هذا الخيار لم يكن موجودًا".

وأشار التقرير، إلى أنه مهما حدث فإن ميسي لو قرر البقاء في برشلونة، سيكون حتى صيف 2023 وبعدها سينضم إلى إنتر ميامي الأمريكي.

وأفاد التقرير، أن فرصة بقاء ميسي في صفوف الفريق الكتالوني حاليًا بنسبة 50%.