نابلس - النجاح -  قتل الشاب محمد سنجري في العشرينات من عمره، في جريمة إطلاق نار، ارتكبت الليلة الماضية، في مدينة عرابة بأراضي الـ48، علما أنه كان يستعد لحفل زفافه المقرر منتصف الشهر الجاري.

وكان الشاب سنجري قد أصيب جروح وصفت بـ"الحرجة"، إثر تعرضه لإطلاق نار من قبل مجهول كان على متن دراجة نارية، ونقل على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج، وفي وقت لاحق، أعلنت الطواقم الطبية هناك عن وفاته متأثرا بجروحه.

وبمقتل الشاب سنجري، يرتفع عدد ضحايا جرائم القتل منذ مطلع العام في المجتمع العربي بأراضي الـ48 إلى 56 قتيلا.