غزة - عبد الله عبيد - النجاح - اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن خيار الدولة الواحدة "الفلسطينية- الإسرائيلية" الذي طرحته الأردن مؤخراً، حالة استدراج لتحميل الفلسطينيين فشل حل الدولتين.

وقال القيادي في حماس، أحمد يوسف في تصريحٍ خاص لـ"النجاح الاخباري"، اليوم الخميس: إنه "لم يتم أي نقاشات حول هذا الموضوع داخل أروقة حماس، وهو حالة استدراج لتحميل الفلسطينيين فشل حل الدولتين، ورفع هذا الشعار الآن أشبه بعملية استنبات البذور في الهواء ".

وأضاف يوسف، أن " رؤية حركته قد ضمنتها في ورقتها السياسية التي أصدرتها قبل أعوام ثلاثة"، لافتاً إلى أنه ليس هناك أي جديد أو تغيير في موقفها السابق حول هذه المسألة.

وأشار إلى أن هذا الطرح يتم تداوله أحياناً في أوساط النخب الفلسطينية بعدما أخذت تتضائل فرص حل الدولتين، موضحاً أن حماس أبدت مرونة كبيرة في خيار حل الدولتين؛ باعتباره الخيار الذي يلقى قبولاً لدى فصائل منظمة التحرير الفلسطينية واحتضان المجتمع الدولي الواسع له.

وتابع: " أما فكرة خيار الدولة الواحدة التي تجري الطنطنة له هذه الأيام، فما يزال الاحتلال الإسرائيلي يرفضه، ولم يتم مناقشته على أي مستوى رسمي، وكذلك الحال بالنسبة لفصائل منظمة التحرير أو من هم خارجها كحركتي حماس والجهاد الإسلامي".

وكانت حركة الجهاد الإسلامي، رفضت طرح خيار الدولة الواحدة، مؤكدة على أن هذا الحل لا يلبي مطالب الشعب الفلسطيني ولا يعيد الحقوق لأصحابها.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، نافذ عزام لـ"النجاح": إن "خيار الدولة الواحدة وخيار حل الدولتين لا يستجيبان لمطالب الفلسطينيين"، مشدداً على أن هذه الخيارات لا يمكن على الإطلاق أن تُنهي الصراع "الفلسطيني-الإسرائيلي".

يُشار إلى أن، رئيس الوزراء عمر الرزاز، أعلن أن بلاده قد تدعم إنشاء دولة فلسطينية – إسرائيلية واحدة شريطة أن تمنح حقوقًا متساوية للجميع.

وقال الرزاز في مقابلة مع صحيفة "الغارديان" البريطانية، أمس الأربعاء أن" بلاده تنظر إلى هذه الخطوة بشكل إيجابي شريطة أن تكون الدولة، التي سيتم إنشاؤها ديمقراطية وأن يتمتع الشعبان بحقوق متساوية".