النجاح - يرتبط عالم الأطفال والطفولة في حياتنا وإنسانيتنا بمعاني البراءة والحنان والحرية والانطلاق.

 إلا ان الأقدار تشاء في بعض الأحيان أن تسلب منهم القدرة على المرح، وأحد أهم الأسباب التي تقود لذلك، هي حالات نقص الأكسجين في ايام الطفل الأولى، والتي تسبب شلل دماغي.

هذا ما حدث مع الطفلة فرات عباس التي وضعتها والدتها السيدة سيرين عباس في الشهر السابع من الحمل، مما اضطر لوضعها شهرين في حضانة المشفى ومن ثم تعرضت لنقص أكسجين، وأصيبت بشلل دماغي بمستوى قليل، تم تشخصيه في عمر العام وشهرين.

 إلا ان والدتها السيدة سيرين لم تستلم كما تحدثت في برنامج هوانا الوطن عبر فضائية النجاح وبقيت متفائلة بتحسن حالة فرات عن طريق العلاج الطبيعي وحقن البوتوكس والعلاجات المختلفة.

 حتى ان حلمها قادها للتواصل مع العديد من المستشفيات الخارجية للبحث عن إمكانية للعلاج، حتى وجدت الفرصة في إحدى المستشفيات الأمريكية، وتقرر عقد العملية في شهر تموز القادم، إلا انها بحاجة الى دعم مادي لتغطية تكاليف العملية الباهظة، لذلك انطلقت بفكرة مبادرة حلمي حلم الطيور، للوصول الى اكبر عدد من الداعمين.