رام الله - النجاح - أكد أمين سر اللجنة المركزية لحركة (فتح)، جبريل الرجوب، تأجيل اجتماع اللجنة، الذي كان مقرراً غداَ الاثنين إلى الثلاثاء المقبل، بسبب مشاركة الرئيس محمود عباس في قمة عدم الإنحياز عبر تقنية الفيديو.

وأوضح الرجوب لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية: أن الاجتماع الذي سيعقد مساء الثلاثاء المقبل، استحقاق وطني وتنظيمي، في ظل التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية، ومخططات حكومة الاحتلال؛ لضم أجزاء من الضفة الغربية، وجائحة (كورونا) وتداعياتها.

وِلفت الرجوب إلى عدم قبول أي طرف دولي أو إقليمي باستثناء واشنطن لمخططات الضم، مشيراً إلى أن القيادة الفلسطينية، تواصل جهودها على المستويات كافة لإحباط خطة ترامب نتنياهو.

وبين الرجوب، أن العامل الحاسم لإفشال تلك المخططات هو وحدة الموقف الفلسطيني، والقدرة على توظيف عدالة القضية دولياً.