رام الله - النجاح -  بدأت لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف، اليوم الاثنين، اجتماعاتها في العاصمة البلجيكية بروكسل، مع عدد من النواب البلجيكيين على المستوى الفيدرالي والإقليمي.

ويرأس اللجنة سفير السنغال لدى الأمم المتحدة الشيخ نيانغ، وتضم في عضويتها كلا من: سفير مالطا لدى الأمم المتحدة كاميليو انغانيوز، وسفير ناميبيا نيفيل كرتيز، وسفير كوبا انا سيلفيا رودريغ، ومندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور.

كما عقدت اللجنة اجتماعا مع ممثلي منظمات المجتمع المدني البلجيكية والأوروبية، وندوة مع عدد من طلبة جامعة بروكسل الحرة، أدارتها أستاذة العلوم السياسية في الجامعة جيهان صفير .

وقال رئيس اللجنة الشيخ نيانغ، إن اللجنة تأسست عام 1975 بهدف العمل على إحقاق الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني، وأنها تسعى إلى شرح التطورات الأخيرة للقضية الفلسطينية، والعمل على حشد أكبر عدد ممكن من الأصوات الداعمة للشعب الفلسطيني على المستوى الدولي .

من جهته، قال السفير منصور إن القضية الفلسطينية تحقق يوميا تقدما على المستوى الدولي بفضل النضال البطولي الذي يخوضه شعبنا على الأرض، وبفضل النضال السياسي والدبلوماسي والقانوني الدائم الذي تقوم به دولة فلسطين وأصدقاؤها على كافة المستويات.

كما طالب منصور المجتمع الدولي، خاصة دول الاتحاد الأوروبي، باتخاذ خطوات عملية لوقف العدوان الإسرائيلي المتواصل يوميا في الأرض الفلسطينية، خاصة في مدينة القدس وفي قطاع غزة، وبالاعتراف بدولة فلسطين فورا كسبيل وحيد لإنقاذ حل الدولتين .

وستعقد اللجنة سلسلة من الاجتماعات على المستوى الرسمي والبرلماني في بلجيكا وأوروبا.