النجاح - أدانت دائرة العلاقات الدولية في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية قرار الحكومة الأمريكية بقطع المساعدات عن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الاونروا مؤكدة بان هذا القرار يكشف زيف الادعاءات الامريكية بالحرص على الأوضاع الانسانية في قطاع غزة الذي يشكل اللاجئون أغلبية من سكانه.

وأضافت "كما يكشف الدوافع الحقيقية للتحركات المشبوهة للإدارة الامريكية تجاه قطاع غزة والتي تأتي في إطار تنفيذ صفقة القرن التي تهدف الى تصفية القضية الفلسطينية".

واشارت الدائرة الى ان من شأن هذا القرار زيادة تفاقم الأوضاع الانسانية في القطاع الناجم عن استمرار اسرائيل في حصارها المضروب على القطاع.

ودعت الدائرة دول العالم الى رفض القرار الامريكي ومواصلة دعمها لوكالة الغوث.