النجاح - بأجواء شتوية جمالية إستقبلت جامعة النجاح الوطنية يوم الإثنين الموافق 15/1/2017، طلبتها وكوادرها معلنةً بدأ الدوام الرسمي للفصل الدراسي الثاني لعام 2017-2018.

وفتحت الجامعة أبوابها لقرابة ال22 ألف طالبٍ وطالبةٍ من مختلف كلياتها وفي كل من حرميها القديم والجديد وكلية هشام حجاوي التكنولوجية وكلية الزراعة والطب البيطري في خضوري.

ويأتي الفصل الدراسي الثاني وقد أطلقت الجامعة عدد من البرامج الدراسية الجديدة والفريدة في كل من برنامجي الماجستير والدكتوراة، حيث حصلت الجامعة على اعتماد برنامج دكتوراه مشترك في الفقه وأصول الدين مع كل من جامعة القدس والخليل، ويعتبر هذا البرنامج الأول من نوعه في فلسطين.

وكذلك تم اعتماد برنامج ماجستير إدارة الصحة العامة من قبل وزارة التربية والتعليم العالي، علماً أن هذا البرنامج قد تم تأسيسه بالتعاون مع جامعات أوروبية في بريطانيا، بلجيكا، وإسبانيا، وسوف تقوم هذه الجامعات بإعطاء دورات تدريبية للطلبة من خلال برنامج الإتحاد الإوروبي - إيراسموس بلس، وسيتم البدء بتدريس البرنامج ابتداءً من هذا الفصل، كما حصلت الجامعة على اعتماد برنامج بكالوريوس علم الحاسوب في سوق العمل

وفي خطوة جديدة أيضاً على مستوى التخصصات المطروحة، وقّعت جامعة النجاح الوطنية مؤخراً إتفاقية تعاون مع الجامعة العربية الأمريكية لطرح برنامج ماجستير مشترك في العلاقات العامّة، حيث يأتي توقيع هذه الإتفاقية كأحد أهم شروط تقديم طلب الإعتماد للهيئة الوطنية للإعتماد والجودة في وزارة التربية والتعليم العالي.

وبهذه البرامج الجديدة يكون مجموع البرامج التي تقدّمها جامعة النجاح الوطنية 89 بــرنــامــجـاً للبـكـــــالـوريــــوس و61 بـــرنـــامــجـــاً للدراســــــات الـعـــلــيـا بما فيها برامج الدكتوراه في الفيزياء والكيمياء والفقه وأصوله.

ويأتي الفصل الدراسي الجديد وقد تصدّرت جامعة النجاح الوطنية على المستوى الفلسطيني للعديد من التصنيفات العالمية وعلى رأسها تصنيف ويبومتركس للجامعات، فضلاً عن تقدمها 16مركزاً عربياً في تصنيف الجامعات QS.

وبهذه المناسبة هنّأ الأستاذ الدكتور ماهر النتشة، القائم بأعمال رئيس جامعة النجاح الوطنية، طلبة الجامعة وجميع العاملين فيها بمناسبة بدأ الدوام الرسمي للفصل الدراسي الثاني من العام الأكاديمي 2017-2018، مؤكداً أن الجامعة قد أنهت كافة استعداداتها وعلى أتم الجاهزية لبدأ العملية الدراسية، مشيراً إلى أهم البرامج التي طرحتها الجامعة للفصل الجديد ومثمّناً علاقة التعاون التي تربط جامعة النجاح مع الجامعات الفلسطينية في تلك البرامج لما فيه من مصلحة الطالب والنهوض بالعملية التعليمية.

كما أشاد الأستاذ الدكتور النتشة بالتقدّم الكبير الذي حققته الجامعة في مختلف التصنيفات العالمية للجامعات، مشيراً إلى أن هذا التقدم يأتي نتيجة النقلة النوعية التي حققتها الجامعة على مستوى البحث العلمي الذي تبنته كأحد أهم محاور خطتها الإستراتيجية للسنوات الخمسة عشرة الماضية، موضحاً أن الجامعة تركّز أيضاً على أن يتم نشر أبحاث من مشاريع الطلبة سواء أطروحات الماجستير والدكتوراه أو مشاريع تخرج مرحلة البكالوريس.

وفي ذات السياق أكد الأستاذ الدكتور النتشة أن الجامعة تركز على موضوع (الريادة) والذي يُقصد به تشجيع الطلبة بعد التخرج على التفكير بإنشاء مشاريع صغيرة، مشيراً إلى أن الجامعة ستقوم بدعم بعض هذه المشاريع بالإضافة إلى تواصلها مع عدد من المؤسسات الخارجية لدعم المشاريع منوهاً إلى أن الريادة معيار مهم لتصنيف الجامعات على المستوى العالمي.

وتمنى الأستاذ الدكتور النتشة لطلبة الجامعة وكل العاملين فيها التوفيق مع بداية الفصل الدراسي الجامعي وأن يكون هذا الفصل صفحة جديدة من صفحات التقدّم والتميّز لجامعة النجاح الوطنية.