النجاح - خلصت دراسة أجرتها جامعة ستانفورد الأميركية إلى أن النجاح المهني يعتمد أكثر على الأسلوب في التعامل مع العمل والتحديات الجديدة، أكثر من اعتماده على مستوى الذكاء ودرست عالمة النفس كارول دويك طوال مسيرتها المهنية العلاقة بين الأسلوب والأداء المهني، ووجدت في دراستها الأخيرة أن الأسلوب هو أداة أفضل للتنبؤ بمستوى الأداء والنجاح، بالمقارنة مع مستوى الذكاء ووجدت الباحثة أن الأسلوب يقسّم إلى نوعين، وهما أسلوب النمو والأسلوب الثابت.

ويؤمن صاحبو الأسلوب الثابت بأنهم يعرفون أنفسهم وأنهم لن يتغيّروا، في حين أن أصحاب أسلوب "النمو" يؤمنون بأنهم يستطيعون التحسّن بالممارسة والتدريب. وأوضحت نتائج الدراسة أن أصحاب عقلية النمو أبلوا أفضل في الاختبارات من أصحاب العقلية الثابتة، حتى وإن كان مستوى الذكاء لديهم أقل، لأنهم تعاملوا مع التحدات كفرص للتعلم والنمو.

وقالت دويك: "الفشل يمثّل معلومات، نحن نسميه فشلاً، لكنه في الواقع أشبه بأن نقول: حسناً، لم تنجح هذه الطريقة، وأنا أستطيع حل المشاكل، لذا سأحاول بطريقة جديدة".