النجاح - عندَ الحديثِ عن ذلكَ الصوتِ المُزعج الذي يُصدرهُ الشخص أثناءَ نومه والحاصل بفعلِ ضيقِ ممرات التنفّس، فإننا بالتأكيد نتحدثُ عن الشخير، والذي قد يكونُ نتيجة مشاكلٍ في الأنفِ و الحُنجرة أو نتيجةَ النومِ الخاطئ، فمشكلةُ الشخيرِ من مشاكل النوم الأكثر شيوعاً في العالم.

ولكِن بعد اليوم سيغدو الأمر مختلفاً، فالمخدة الذكية يُمكنُ أن تكونَ حلاً لكل من يُعاني من الشخير، فهي قادرة على تتبع نومِ الشخص، كما أنهُ يُمكنها أن تستشعرَ متى يبدأُ بالشخير، لتقومَ بتشغيلِ صوتٍ خفيفٍ في الخلفية، أو أصواتٍ تبعثُ على التهدئة مثل صوتِ شلالِ مياه على سبيل المثال، بدرجةِ صوتٍ خفيفة لا توقظُ الشخص، لكنها كافيةُ لتنبيههِ ودفعهِ للتوقفِ عن الشخير.

وللمخدةِ أيضاً العديدُ من الميزاتِ الأخرى، إذ يمكنُ من خلالِ ربطِ الوسادة بتطبيق "Soundasleep"، الذي يُشغلُ هذه الأصوات أو الموسيقى أو حتى الكُتب المسموعة من خلالِ سماعةِ بلوتوث موجودة داخل المخدة.

إذ يُمكنُ الاعتمادُ على هذه الخاصية في مُساعدة الأطفال على النوم من خلال تشغيلِ قصصٍ لهم عبرَ الوسادة.

ليسَ هذا فحسب، بل أن بها خاصيةً مُميزة جداً، من شأنها أن تُريحكَ بشكلٍ كبير، وهي أنها تُمكنكَ من التحدثِ عبرها هاتفياً مع من تُريد.

يصلُ ثمنُ هذهِ الوسادة إلى خمسينَ جنيهاً إسترلينياً، أي ما يُعادلُ خمسةً وستينَ دولاراً أمريكياً.

فهل أنتَ مُستعدٌ لشرائها حينما تكونُ مُتاحةً في الأسواق؟