طوباس - النجاح - شارك عشرات المواطنين، وأسرى محررون، وممثلون عن فصائل العمل الوطني، مساء اليوم الثلاثاء، في وقفة إسناد للأسرى المرضى والمضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.

ورفع المشاركون يافطات تطالب العالم بالوقوف عند مسؤولياته، والتدخل لإنقاذ حياة الأسرى المرضى في سجون الاحتلال.

وقال محمود صوافطة في كلمة فصائل العمل الوطني، إن "اسرانا هم الذين يقودون معركة الدفاع عن القضية"، مؤكدًا أن "الشعب الفلسطيني لن يترك أسراه وحدهم".

بدوره حمل مدير نادي الأسير في طوباس كمال بني عودة، الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى، وناشد المؤسسات الدولية بالوقوف عند مسؤولياتها تجاه حياتهم.