وكالات - النجاح -  تحسر أولمبيك ليون على الفرص التي أهدرها بعد الهزيمة 3-صفر أمام بايرن ميونيخ في الدور قبل النهائي بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء.

وأهدر الفريق الفرنسي، الذي أنهى الدوري في المركز السابع بسبب عدم اكتمال الموسم عقب تفشي فيروس كورونا مما سيبعده عن المنافسات الأوروبية في الموسم المقبل، أول فرصتين في المباراة.

وسدد ممفيس ديباي خارج المرمى فيما سدد زميله كارل توكو إيكامبي في القائم إذ سيطر ليون في البداية على منطقة وسط الملعب وعثر على مساحات خلف دفاع الفريق الألماني.