وكالات - النجاح - صرح نجم التنس الروسي المعتزل يفغيني كافلنيكوف أن المنافسة الشريفة بين مواطنيه الثلاثة ميدفيديف وروبليف وختشانوف هي التي تساعدهم على تحقيق التفوق والنجاح.

وقال كافلنيكوف المصنف الاول عالميا عام 1999 ، في العرض الأسبوعي تنس يونايتد يوم الجمعة: "عندما دخلت قائمة أول 10 مصنفين على مستوى العالم كان مارات أصغر مني بستة أعوام وكان يريد اللحاق بي، لذا كانت بيننا منافسة شريفة وكان كل واحد منا يشكل دافعا للآخر".

وأضاف كافلنيكوف المصنف الأول عالميا سابقا: "لدينا ثلاثة لاعبين في قائمة أول 20 مصنفا على العالم وكلهم ينافسون بعضهم البعض، وهذا هو سبب النجاح الكبير الذي يحققه التنس الروسي في الوقت الحالي".

وتوج كافلنيكوف بلقبين في البطولات الأربع الكبرى في فرنسا المفتوحة 1996 وفي أستراليا المفتوحة 1999 كما توج بالذهبية الأولمبية لفردي الرجال في أولمبياد سيدني الصيفي في 2000.

ويعتبر دانييل ميدفيديف البالغ 24 عاما هو الأكبر سنا بين اللاعبين الثلاثة الأعلى تصنيفا بينهم أيضا إذ يحتل المركز الخامس عالميا في حين يحتل أندريه روبليف (22 عاما) المركز 14 عالميا.

أما كارين ختشانوف فهو أكبر من روبليف بعام واحد لكنه يتخلف عنه بمركز واحد في قائمة التصنيف الدولية لمحترفي اللعبة.

ويعرف ميدفيديف وروبليف وختشانوف بعضهم البعض منذ أن كانوا لاعبين ناشئين وشاركوا سويا في أحد لقاءات تنس يونايتد التي ظهرت خلال فترة التوقف بسبب الأزمة الصحية العالمية لفيروس كورونا.

وقال سافين الذي فاز بلقبي أمريكا وأستراليا المفتوحتين في عامي 2000 و2005 على الترتيب: "إنها منافسة شريفة لأنهم أصدقاء حتى الآن".

وتابع: "وهم يخرجون سويا لتناول العشاء وهم أناس طيبون للغاية وهذا أمر جيد وهم على استعداد للتعلم وهو أمر جيد أيضا".