النجاح - اعلن نجم لوس أنجلوس ليكرز، ليبرون جيمس، أنه سيكتفي بوضع اسمه على الجهة الخلفية من قميصه لدى استئناف منافسات دوري كرة السلة الأمريكي أواخر الشهر الحالي، ولن يحمل أي رسالة اجتماعية.

ويعد جيمس، أفضل لاعب في الدوري أربع مرات، من النجوم الذين غالبا ما أدلوا بمواقف مناهضة للعنصرية وداعمة للعدالة الاجتماعية، لكنه اختار هذه المرة مع استئناف منافسات الدوري اعتبارا من 30 يوليو، ألا يحذو حذو العديد من اللاعبين الذين قرروا توجيه رسائل ذات طبيعة سياسية او اجتماعية، لاسيما في ظل اكتساب حركات مناهضة العنصرية زخما كبيرا في الآونة الأخيرة، بعد مقتل المواطن الأمريكي ذي البشرة السوداء، جورج فلويد، أثناء توقيفه من قبل شرطي أبيض في مدينة مينيابوليس، أواخر مايو.

واقترحت رابطة NBA على اللاعبين عبارات يمكن استخدامها لدى استئناف المنافسات من دون جمهور في مجمع ديزني بمدينة أورلاندو بولاية فلوريدا، بعد تعليقها منذ مارس بسبب فيروس كورونا المستجد.