وكالات - النجاح - قالت صحيفة "سبورت" الإسبانية، إن نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي لم يرفع الراية البيضاء في صفقة النجم الشاب أنسو فاتي، مهاجم نادي برشلونة.

ورفض برشلونة التفريط في أنسو فاتي، رغم تلقيه عرضًا رسميًا من مانشستر يونايتد لبيع اللاعب بـ100 مليون يورو.

وأكدت صحيفة "سبورت"، في تقرير نشرته اليوم الثلاثاء، أن إدارة مانشستر يونايتد لا تزال مصرّة على ضم فاتي إلى "أولد ترافورد"، وأنها رفعت عرضها إلى 150 مليون يورو، بحسب ما أكدته صحيفة ”تايمز“ البريطانية.

وأشارت الصحيفة الكتالونية، إلى أن إصرار مانشستر يونايتد على ضم فاتي وصل إلى حد ”الجنون“، ويعود إلى العديد من الأسباب، أبرزها أن اللاعب يمثل موهبة حقيقية، سوف تساعد المانيو في المستقبل القريب والبعيد أيضاً.

ومضت تقول: "رغم الصفقات باهظة الثمن التي أبرمها مانشستر يونايتد في السنوات الأخيرة، وعلى رأسها بول بوغبا، ودي ماريا، هاري ماغواير، لوكاكو، أنطوني مارسيال، وفريد، إلا أن النادي الإنجليزي العريق فشل حتى الآن في استعادة بريقه سواءً على الصعيد المحلي أو الأوروبي، ولا يزال بعيداً عن المنافسة الحقيقية على الألقاب".

وتابعت: "رغم أن أنسو فاتي لا يزال في السابعة عشرة من عمره، فإن رغبة مانشستر يونايتد في ضمه ترجع إلى أن اللاعب الشاب يمكن أن يكون بمثابة مستقبل الفريق خلال السنوات العشر المقبلة، خاصة أنه يملك إمكانات فنية وبدنية تؤهله ليكون أحد أفضل لاعبي العالم في المستقبل، في ظل السرعة والمهارة التي يتمتع بها، إضافة إلى المرونة التكتيكية التي تمنحه الفرصة للعب في 3 مراكز هجومية مختلفة".