النجاح - داهم فيروس كورونا باولو ديبالا، نجم يوفنتوس الإيطالي، وصديقته، قبل أن يعلن الثنائي تعافيهما، ثم يعود إليهما المرض مرة أخرى.

وأعلنت صديقة ديبالا، أوريانا ساباتيني، أن عينة فحص كورونا لهما ظهرت إيجابية (أي أنهما مصابان)، وذلك بعد أيام قليلة من التعافي من نفس الفيروس، في ظاهرة لا تحدث كثيرا.

وسيضطر ديبالا وصديقته لدخول العزل الصحي للعلاج مجددا حتى التأكد من شفائهما تماما.