وكالات - النجاح - احتاج توتنهام هوتسبير إلى هدف لوكاس مورا لتفادي الخروج من الدور الثالث بكأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم في ملعب ميدلسبره المنافس في الدرجة الثانية إذ اكتفى فريق المدرب جوزيه مورينيو بالتعادل 1-1 يوم الأحد.

وتأخر الفريق الفائز باللقب ثماني مرات بهدف آشلي فليتشر بعد الاستراحة لكن ضربة رأس من مورا أنقذت توتنهام الذي خاض المباراة بدون المهاجم المصاب هاري كين.

وسيطر توتنهام على اللعب بعد هدف مورا لكن توماس ميخياس حارس ميدلسبره، في مشاركته الأولى هذا الموسم، أنقذ العديد من الفرص ليقود فريقه لمباراة إعادة.

وأدخل تشيلسي تسعة تغييرات على تشكيلته الأساسية ليتأهل إلى الدور الرابع بانتصار سهل 2-صفر على نوتنجهام فورست بفضل هدفي كالوم هودسون-أودوي وروس باركلي.

وقاد وين روني لاعب مانشستر يونايتد وإنجلترا السابق فريقه ديربي كاونتي لتحقيق مفاجأة بالفوز 1-صفر على مستضيفه كريستال بالاس المنتمي للدوري الممتاز.

وعانى شيفيلد يونايتد المنافس في الدوري الممتاز ليفوز 2-1 على فايلد.

وفي مواجهة بين فريقين من الدرجة الثانية تغلب وست بروميتش ألبيون 1-صفر على تشارلتون أثليتيك بهدف كينيث زوهوري.

وبعد تأهل توتنهام إلى دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا يبدو أن لقب كأس الاتحاد هو الأكثر واقعية للفوز به لكنه كاد أن يودع البطولة قبل أن يقفز مورا لتحويل تمريرة سيرج أورييه العرضية بضربة رأس داخل الشباك في الدقيقة 61.

وفي 12 مباراة مع مورينيو منذ رحيل ماوريسيو بوكيتينو حافظ توتنهام على شباكه نظيفة مرة واحدة فقط.

وقال مورينيو الذي اختار تشكيلة قوية ”في الوقت الحالي أشعر أننا في ورطة. لكن كان للجميع رد فعل وأنا أيضا. اللاعبون قدموا رد الفعل. جيوفاني لو سيلسو وإيريك لاميلا (الذي شارك في الدقيقة 58) ساعدا الفريق كثيرا.

”نجحنا في تأجيل الحسم لمباراة إعادة بملعبنا. ستكون مباراة نحن في غنى عنها فتشكيلتنا تعاني من العديد من الإصابات لكنها ستكون مواجهة على أرضنا وعلينا الفوز بها“.

وكاد مورا أن يخطف هدف الفوز لتوتنهام لكن ميخياس أنقذ الفرصة ثم سدد أورييه كرة مرت فوق العارضة بينما كان زملاؤه يطالبوه بالتمرير.

واستمتع روني، البالغ عمره 34 عاما وهو قائد ديربي كاونتي ومساعد المدرب أيضا، بعودة مظفرة إلى كأس الاتحاد إذ سجل كريس مارتن هدف الفوز باستاد سيلهيرست بارك.

وطُرد لوكا ميليفويفيتش قائد كريستال بالاس بعد متابعة الحكم مايكل أوليفر الواقعة عبر شاشة جانبية.

وفي مواجهة أخرى بين فريقين من الدرجة الثانية أحرز جوردان هجيل المعار من وست هام يونايتد هدفين ليقود كوينز بارك رينجرز للفوز 5-1 على سوانزي سيتي.

وتغلب وست هام المنتمي للدوري الممتاز 2-صفر على جيلينجهام المنافس في الدرجة الثالثة بفضل هدفي بابلو زاباليتا وبابلو فورنالز في الشوط الثاني.