النجاح - هاجم ثنائي منتخب البرازيل ونادي باريس سان جيرمان الفرنسي ماركينيوس وتياجو سيلفا قائد منتخب الأرجنتين وبرشلونة الإسباني ليونيل ميسي بسبب تصريحاته عن بعض الفساد في كوبا أمريكا وانحياز الحكام لصالح البرازيل.

وعلق ماركينيوس:” ميسي لم يتحدث عن فساد في وقت سابق في الأشياء التي حصل عليها مع برشلونة ومنتخب بلاده ".

وقال تياجو سيلفا:” عندما فاز برشلونة على باريس بنتيجة 6-1 وسط أداء كارثي من حكم المباراة، لم يتحرك أى من لاعبي باريس للتحدث عن أن المنظمات أعطت المباراة لبرشلونة”.