النجاح - تلقى فريق ليفربول الإنجليزي الاثنين دفعة كبيرة قبل خوض نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، أمام ريال مدريد الإسباني يوم السبت المقبل.

وعاد الألماني إيمري كان لمران ليفربول الاثنين بعد غياب شهرين، وستمنح عودته المزيد من الخيارات للمدرب يورجن كلوب، في ظل إصابة زميله لاعب الوسط أليكس أوكسليد تشامبرلين.

لكن كلوب لا يزال يتحلى بالحذر، بشأن مشاركة كان بالنهائي في مدينة كييف الأوكرانية.

وقال المدرب الألماني: "سيعتمد الأمر على رد فعله، لكن دعوني أقول إني منذ 10 أيام لم أكن أفكر أن بوسعه أن يفعل ما فعله اليوم".

وأضاف: "هذا يبدو جيدًا، وهذا أمر إيجابي لكن دعونا ننتظر"، وتابع: "الباب مفتوح أمامه وهو لديه رغبة أن يشارك معنا وسنرى ما سيحدث".

كما شارك جيمس ميلنر في مران ليفربول، بعدما غاب عن مباراة الجولة الأخيرة في الدوري الإنجليزي أمام برايتون آند هوف ألبيون بسبب مشكلة عضلية.