النجاح - كشف الجزائري إدريس سعدي مهاجم نادي كورتريه البلجيكي عن تعرضه لهتافات عنصرية من قبل أحد المشجعين خلال المباراة التي تعادل فيها فريقه مع مضيفه شارلوروا 1-1 أمس السبت ضمن المرحلة 29 للدوري البلجيكي لكرة القدم.

وسجل سعدي 25 عاما الهدف الوحيد لكورتريه الذي يلعب له على سبيل الإعارة قادما من كارديف سيتي، علما بأنه يحتل المركز الثالث في قائمة هدافي الدوري البلجيكي برصيد 14 هدفا.

وقال سعدي في تصريحات عقب المباراة: إن لكل واحد منا الحق في تشجيع فريقه، لكن هناك بعض الكلمات لا يجب التفوه بها في ملاعب كرة القدم، وأضاف "قالوا لي ايها العربي القذر".

ودعا إلى معاقبة الأشخاص الذين يتلفظون بعبارات عنصرية، وأعتبر أن هذه العبارات العنصرية خطيرة جدا خاصة في السياق الحالي.

وأكد سعدي أن كرة القدم يفترض أن تكون رياضة توحد الجميع وتتلاشى فيها الخلافات، وقال "نحن هنا للعيش معا لا بد من رد فعل، وإلا فإن الأبواب ستفتح لأي شيء، في الملعب هناك البيض والسود والعرب وجميع الأجناس، كرة القدم وجدت للجميع".