وكالات - النجاح -  رفعت عائلة الشهيدة عائشة الرابي من سلفيت،  دعوى قضائية أمام المحكمة العليا الإسرائيلية، للمطالبة بهدم منزل المستوطن الذي نفذ الجريمة.

وجاءت رفع الدعوى من قبل العائلة بعد نصف عام من اعتراف وزارة جيش الاحتلال بأن الحدث "عمل عدائي" (أي إرهابي)، حيث أدين المستوطن بتهمة القتل لأسباب قومية وإرهابية.

يذكر ان الشهيدة الرابي قتلت على يد مستوطن، بعدما ألقى برفقة مستوطنين آخرين حجارة تجاه سيارتها أثناء تواجدها مع زوجها قرب مفرق مستوطنة رحاليم قرب سلفيت، في شهر أكتوبر/ تشرين أول 2018،