ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - حذرت دراسة جديدة من أن المشروبات المحلاة اصطناعيا تزيد من خطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني مقارنة بالأطعمة السكرية الأخرى.

وقال باحثون إن المنتجات التي تحتوي على فركتوز مضاف تزيد الطاقة الفائضة في غذائنا مما يلحق أضرارا بالغة بمستويات السكر في الدم.

ووجد فريق البحث الكندي عدم وجود مخاطر مرتبطة بالأغذية والمشروبات التي تحتوي على الفركتوز الطبيعي مثل الفواكه الكاملة والخضراوات وعصائر الفاكهة الطبيعية والعسل.

ومع ذلك ، فإن المشروبات الحلوة تقوم بشيء مختلف فهي مصنوعة من مكونات تعمل على شحن الفركتوز مما يجعل مستويات السكر في الدم يزداد ولكن ليس بالنسبة للسكر من الأطعمة الطبيعية حيث أن عصير الفاكهة  قد يكون له آثار مفيدة على مستوى الجلوكوز في الدم والتحكم في الأنسولين خاصة عند الأشخاص المصابين بالسكري.

لكن الأطعمة والمشروبات المحلاة وعصير الفواكه  يبدو أن لها أكثر التأثيرات الضارة على الصحة .

ويشرح الباحثون أن محتوى الألياف في الفاكهة قد يساعد في تفسير التحسينات في مستويات الجلوكوز في الدم حيث أنه يبطئ من إفراز السكر.

وقال الباحث الرئيسي في الدراسة الدكتور جون سيفينبيبر: 'قد تساعد هذه النتائج في توجيه التوصيات بشأن المصادر الغذائية الهامة للفركتوز في الوقاية من مرض السكري وإدارته.