ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - تبين دراسة جديدة للأثر الاقتصادي لصندوق ألاسكا الدائم أن المدفوعات العالمية لم تحث الناس على ترك وظائفهم وزيادة العمل بدوام جزئي وهذا يشير إلى أن الدخل الأساسي العالمي لن يتسبب في ترك الناس لقوة العمل.

الدخل الأساسي العالمي (يو بي أي )هو مفهوم اجتماعي يحصل فيه كل شخص على دخل منتظم ومعيار أساسي بغض النظر عن العمل أو الخلفية أو العوامل الخارجية الأخرى.
البعض ينتقد يو بي آي، قائلا إن الناس سوف تتوقف عن العمل مع الدخل الأساسي ومع ذلك، أظهرت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يتلقون هذه الاموال من المرجح أن يبقو في وظائفهم وحتى أن يقوموا بأخذ المزيد من العمل بدوام جزئي.

وتبحث الدراسة تأثير صندوق ألاسكا الدائم، وهو مورد محلي أمريكي  قدره 61 مليار دولار ومدعوم بالنفط، و استمر لأكثر من 35 عاما. 

باحثون في كلية شيكاغو جامعة هاريس للسياسة العامة في تحليل الأثر الاقتصادي للدفعات النقدية السنوية المقدمة لسكان ألاسكا، والتي بلغت في الآونة الأخيرة حوالي 2000 $ للشخص الواحد وجد الباحثون أن العمل لم ينخفض ​​فحسب، ولكن عدد الأشخاص الذين يعملون بدوام جزئي قد زاد فعليا بنسبة كبيرة بلغت 17 في المائة.

وبينما تقلصت العمالة الإجمالية في مجالات مثل التصنيع والنفط، ظلت ثابتة في مجالات مثل البناء والتعليم والرعاية الصحية.

وخلص الباحثون في ورقة بحثية نشرت في فبراير في المكتب الوطني للبحوث الاقتصادية إلى أن "نتائجنا تشير إلى أن التحويلات النقدية الشاملة والدائمة لا تقلل بشكل كبير من إجمالي العمالة".

وبما أن التشغيل الآلي يهدد بشكل متزايد المهن التي يشغلها الإنسان، فإن السياسيين والخبراء على حد سواء يستكشفون مدى واقعية الحل الذي يمكن أن يقدمه البنك الدولي لفقدان الوظيفة  ولا نتفق جميعا على أن الدفع بدون عمل  هوطريقة  الإصلاح الصحيح لخسارة الوظائف المرتبطة بالأتمتة، ولكن هذا البحث يمكن أن يثير المزيد من التحقيق لمعرفة ما إذا كان يمكن أن يكون مناسبا .

هذه البيانات تفتح النقاش من خلال اقتراح أنه حتى عندما يحصل الناس على دخل تكميلي من الحكومة، فإن توجههم إلى العمل لا يتبدد ببساطة.

ومع ذلك، برنامج ألاسكا ليست مثال يحتذى به  حيث لا يمكن النظر إلى مبلغ 000 2 دولار في السنة على أنه بديل للدخل، بل واستبداله بدوام جزئي لذلك، في حين أن هذه الدراسة تبين أن اتجاهات العمالة قد لا تكون ما هو متوقع، فمن الصعب أن نعرف بالضبط ما يمكن توقعه لأن المدفوعات الأكبر قد تسبب رد مختلف من الناس.