النجاح الإخباري - حذر اللواء احتياط في جيش الاحتلال، اسحاق بريك، من الحرب المقبلة مع المقاومة في لبنان.

وقال المفوض السابق لشكاوى الجنود، والذي التقى رئيس الوزراء نتنياهو ست مرات خلال الحرب، خلال محادثات مع نشطاء حزب "الليكود الإسرائيلي": "إذا قررت القيادة الحرب في الشمال، سيكون تدمير الهيكل الثالث".

تحذيرات بريك ليست الأولى لقيادة الاحتلال، وسبقها قوله إن إعلان حكومة الاحتلال الحرب على لبنان، يعني الانتحار الجماعي لجيش الاحتلال، بقيادة نتنياهو وغالانت وهاليفي، مضيفاً أنّ "تبعات الحرب ضد لبنان ستكون أكثر خطورةً مما حدث في الماضي".

وكان اللواء السابق والرئيس السابق لشعبة العمليات في جيش الاحتلال، يسرائيل زيف، قد قال في وقت سابق وفق وسائل إعلام عبرية، أن دخول الاحتلال في حرب موسعة مع لبنان، ستشمل الجبهة الداخلية "الإسرائيلية" بأكملها، وستأتي في أسوأ وقت ممكن لجيش الاحتلال.

وتابع أنّه مع كل المشاكل، لا ينبغي لجيش الاحتلال أن تدخل في حرب لا تعرف حتى تحديد هدفها.