نابلس - النجاح - قال رئيس وزراء الإحتلال"نفتالي بينت": "نحن في حرب باردة مع إيران وسنفعل كل ما يتطلبه الأمر لوقف تهديدها".

وأضاف بينت في مقابلة مع صحيفة"صنداي تايمز البريطانية" قبيل مغادرته لحضور مؤتمر المناخ في جلاسكو عاصمة اسكوتلندا، "ليس سرا أن إيران حاليا في مرحلة متقدمة فيما يتعلق بقدرات تخصيب اليورانيوم، وعلى مدى السنوات الثلاثين الماضية، وضعت إيران نفسها حولنا لإلهاءنا".

وتابع: "سنستخدم كل قوتنا وابتكاراتنا، والتكنولوجيا والاقتصاد للوصول ونحن في بعض خطوات أمامها".

وأوضح بينت أن الجمع بين القدرة العسكرية الكبيرة والضغط الدبلوماسي والاقتصادي من "إسرائيل" وكذلك من الولايات المتحدة وقوى أخرى سيجعل إيران تتباطئ ثم تتوقف".

وتطرق بينيت إلى القضية الفلسطينية والخلافات مع الولايات المتحدة وأوروبا بشأن دفع التسوية، قال: "لا يوجد زعيم واحد في المنطقة يعتقد أن هناك حاليا مجالا لتحسين عملية السلام الدبلوماسية، لقد تعلمنا أن تحريك الأراضي وإنشاء كيانات شبيهة بالدولة لا يجدي".