نابلس - النجاح - اعتبر رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بيني غانتس أن "خطر تحول إيران لدولة نووية لا يحيق بإسرائيل وحدها، ولن يزيد من عدائها للمنطقة فحسب، بل سيؤدي إلى سباق تسلح إقليمي".

وفي كلمة له خلال أمسية تكريمية لذكرى الصحفي روني دانيئيل بمناسبة مرور 30 يوما على وفاته، قال غانتس إن "دانيئيل كان سيسر عند سماعه أقوال (الرئيس الأمريكي جو) بايدن بأن إيران لن تحصل على القنبلة النووية بأي حال من الأحوال، وأننا سنتطرق إلى حلول أخرى بحال فشلت المساعي الدبلوماسية". 

وأضاف: "إنها أقوال في غاية الأهمية والوضوح وتذكرنا بأن إيران ليست مشكلة "إسرائيل" حصرا، بل تهدد الشرق الأوسط والعالم بأكمله".

وشدد على "ضرورة أن يتجند العالم بأكمله لهذه المهمة قبل فوات الأوان"، مضيفا أن "الخطر بتحول إيران إلى دولة نووية لا يحيق "بإسرائيل" وحدها، ولن يزيد من عدائها للمنطقة فحسب بل سيؤدي إلى سباق تسلح إقليمي من شأنه أن يضع في دائرة الخطر الكثير من دولة، وسيتسبب بوصول أسلحة متقدمة إلى أيد غير متزنة وغير مسؤولة وإلى أنظمة يحكمها إرهابيون".