وكالات - النجاح - إدعى جيش الإحتلال، مساء الجمعة، إحباطه محاولة تسلل بالقرب من الحدود اللبناينة، بعد اكتشاف 3 أماكن مُتضررة في الشريط الحدودي مع لبنان في ثلاث نقاط مختلفة.

وأوضح موقع "واللا " الإسرائيلي، أنه لدى تلقي تحذيرات بشأن الأضرار التي لحِقَت بالجدار؛ "أطلقت قوات الاحتلال عمليات مسح في المنطقة ومنعت الاختراق".

واعتبر جيش الإحتلال أن "ذلك كان حادثا خطيرا (وأنه) يرى الحكومة اللبنانية مسؤولة عن أراضيها".

وكانت طائرة مسيّرة إسرائيلية، قد استهدفت، سيارة تابعة لـ"حزب الله" قرب نقطة المصنع، الواصلة بين دمشق وبيروت، الأربعاء الماضين، دون أن يسفر ذلك عن سقوط قتلى، وفق ما أفاد به مصدر مقرب من "حزب الله" لوكالة "فرانس برس".

وقال المصدر، مفضلا عدم كشف اسمه كونه غير مخول التصريح، "وجهت طائرة مسيرة إسرائيلية بداية ضربة قرب سيارة تقل عناصر من حزب الله"، وأضاف "وبعدما خرج منها ركابها، تم استهدافها مباشرة بضربة ثانية"، مؤكداً عدم وقوع إصابات.