النجاح - أكد نائب ما يسمى بوزير الأمن في حكومة الاحتلال، وعضو الكنيست أفي ديختر، من حزب الليكود الذي يتزعمه رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، إن "كرامة الكنيست فوق كرامة أي أحد.

وتأتي أقوال ديختر دفاعا عن إدلشتاين، الذي قرر أمس عقد جلسة للهيئة العامة للكنيست، يوم الثلاثاء من الأسبوع المقبل، من أجل المصادقة على تشكيل لجنة الكنيست وتركيبتها، كي تبحث اللجنة في طلب نتنياهو بمنحه الحصانة البرلمانية بهدف إرجاء محاكمته في تهم فساد خطيرة.

 وتعرض إدلشتاين لتهجمات من أعضاء كنيست في حزبه بسبب قراره عقد الهيئة العامة، وذلك لأن نتنياهو يريد الحصول على الحصانة بعد الانتخابات المقبلة للكنيست، ويتخوف من أن تقرر لجنة الكنيست عدم منحه الحصانة في الكنيست الحالية، ما يفتح الباب أمام تقديمه للمحاكمة.

وأضاف ديختر، في مقابلة مع الإذاعة العامة الإسرائيلية "كان" اليوم، الإثنين، أن رئيس الكنيست، يولي إدلشتاين، من الليكود أيضا، "يتصرف بشكل رسمي، وهو يدرك قواعد اللعبة. وتوجد وجهة نظر قانونية، وحتى إذا كان لا يوافق عليها فإنه ينصاع لها".