وكالات - النجاح - انضم اللوبي المؤيد لإسرائيل في الولايات المتحدة والمعروف بـاسم "الايباك" (لجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية) الى اللجنة اليهودية الأميركية (AJC) في انتقاد دعم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، للحزب اليميني المتطرف "عوتسما لايسرائيل" (قوة اسرائيل) من اتباع كهانا، بعد معرفة ان الحزب المتطرف دخل في تحالف مع حزب آخر وهو البيت اليهودي المتحالف بدوره مع نتنياهو.

وصرحت "الايباك" بحسب ما نشرت صحيفة هآرتس على صفحتها الاولى اليوم السبت: "نحن ملزمون ان نسمع صوتنا للجميع".

واحتج اليسار الاميركي لأن "الايباك" لم تشر صراحة الى اسم نتنياهو واستخدم مصطلح رئيس الوزراء .