النجاح - زعم ما يُعرف بوزير التعليم الإسرائيلي رئيس حزب البيت اليهودي "نفتالي بينيت"، اليوم الاثنين أن حلم "الدولة الفلسطينية" قد انتهى.

ووفقا للقناة "السابعة" العبرية قال بينيت: "علينا الاستفادة من التوقيت الحالي وفرض سيادة إسرائيل في الضفة الغربية، مضيفاً: "آن الأوان للتفكير.. حان الوقت لكي نتحرك جميعاً نحو نهاية الدولة الفلسطينية وبدء عصر سيادتنا".

وأشار إلى أن الحكومة الإسرائيلية وضعت قبل 6 سنوات خطة السيادة، وفي ذلك الوقت كانت في ذروة المفاوضات مع الفلسطينيين من أجل إقامة "دولة"، لكن هذا يبدو بعيد المدى".

ولفت بينت إلى أنه من الموقع من ما يسمى برئيس الوزراء بنيامين نتنياهو تقديم مستوطنة هافات جلعاد بنابلس للتصويت فى الكنيست فى وقت مبكر من يوم الأحد القادم.