النجاح - أعلنت السلطات الإسرائيلية اليوم، عن إعادة فتح معبر طابا مع سيناء، بعد 11 يوما على إغلاقه لأسباب وصفتها بالامنية،  وكانت "هيئة مكافحة الإرهاب" التابعة لمكتب رئيس الحكومة الإسرائيلي أصدرت تحذير سفر إلى سيناء بعد ورود معلومات حول نية تنظيم الدولة تنفيذ هجوم.

وقالت "هيئة مكافحة الإرهاب" في بيان إن التهديد ما زال خطيرا في سيناء، وأنه على الرغم من فتح معبر طابا إلا أن التحذير من السفر إلى سيناء ما زال قائما وأنه لا تزال ترد معلومات تحذر من هجمات، وطالبت المواطنين الإسرائيليين في سيناء بمغادرتها رغم فتح إعادة فتح معبر طابا أمام الراغبين بالدخول إلى سيناء.

وقال وزير المواصلات الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، قال في بيان إن القرار بعدم السماح بخروج مواطنين من معبر طابا اتخذ على خلفية تقديرات من جانب كافة الجهات المختصة بوجود تهديد عيني على المتجولين في سيناء أثناء عيد الفصح "اليهودي"، على خلفية النشاط المتصاعد لولاية سيناء الموالية للتنظيم في الأشهر الأخيرة وعلى خلفية الهجمات في مصر.

 وأضاف كاتس " التهديد الماثل على الإسرائيليين ما زال خطيرا والتوصية لمواطني إسرائيل بالامتناع عن زيارة هذه المنطقة ما زالت قائمة، ولكن في أعقاب تقييم جديد للوضع وبعد انتهاء عيد الفصح أوصت الجهات المختصة بعدم استمرار منع العبور من معبر طابة".