وكالات - النجاح - قال أمين رابطة العالم الإسلامي، محمد العيسى، إن الهولوكوست جريمة ضد البشرية وقد قدمت درسا استوعبه الجميع، مضيفا أن الإسلام يشجب ويستنكر تلك الجرائم "التي لا يوجد ما يبررها".

وأوضح العيسى، في تصريح لـ"سكاي نيوز عربية"، أن النازيين كانوا ضد كل من لا ينتمي للعرق الآري"، مضيفا "لقد نفذوا جرائم بشعة بالغاز والحرق".

وذكر، خلال مشاركته بذكرى محرقة الهولوكوست في بولندا "تلك الجرائم ارتكبت بحق البشرية جمعاء وليس ضد اليهود فقط. نعتقد أن هذا الدرس استوعبه الجميع".

وأردف قائلا "جئنا بوفد عالي المستوى من كبار العلماء المسلمين لنقول إن ديننا الحنيف بأفقه العادل ورحمته وبمعاييره يجرم كل هذه الجرائم".