وكالات - النجاح - أعلن الادعاء الهولندي أن الرجل المشتبه في قتله 3 أشخاص بالرصاص على متن ترام بمدينة أوتريخت هذا الأسبوع، أقر بالجريمة أمام قاض، الجمعة، وقال إنه تصرف بمفرده.

والمسلح جوكمان تانيش، المولود في تركيا ويبلغ من العمر 37 عاما، متهم بإطلاق الرصاص في 18 مارس بدافع إرهابي.

وتحقق السلطات فيما إذا كانت لديه أيضا دوافع شخصية أو عائلية.

وقبل أيام، قالت النيابة العامة والشرطة، في بيان، إن فرضية "الدافع الإرهابي باتت جدية بناء على رسالة عثر عليها في السيارة التي هرب فيها المشتبه به وأمور أخرى وطبيعة الوقائع".

واعتقلت الشرطة الهولندية تانيش ورجلين آخرين يبلغان 23 و27 عاما، بعد الهجوم الذي أسفر عن مقتل 3 أشخاص وجرح آخرين.

وعثرت الشرطة على سيارة رينو كليو حمراء بعد الاعتداء، قالت إن غوكمان استخدمها للهروب، قبل أن تعتقله الشرطة إثر محاصرته في مبنى كان قد لجأ إليه.

بدوره، قال مقرر اللجنة بشار أحمد إن الانتخابات جرت في جو ديمقراطي، وعبرت عن الوحدة والأخوة التي جمعت أبناء القدس الشريف وأريحا، مؤكدا أنهم سيبقون جسما نقابيا موحدا.

من ناحيته، هنأ مسؤول المكاتب الحركية إقليم أريحا والأغوار عمر اعمر، الأطباء الفائزين، مشيرا إلى أن حركة "فتح" ستبقى شعلة بالنضال وخدمة الوطن، وأهدى هذا الفوز إلى سيادة الرئيس محمود عباس، القائد العام لحركة "فتح"، وإلى روح الشهداء، وشهداء الحركة الطبية في فلسطين.

وصوت في الانتخابات 172 طبيبا من أصل 283 يحق لهم التصويت، وحصل عدد من أعضاء القائمة على 113 صوتا، أي أن ما يزيد عن 66% من الأصوات صبت لصالح "قائمة القدس توحدنا".