نابلس - النجاح -   اعتمدت العلامات التجارية في الاونة الاخيرة على "الرموز التعبيرية" التي ينقر عليها  مستخدموا وسائل التواصل الاجتماعي لتتبع ورصد المستخدم واستهدافه باعلانات تناسب احتياجاته ومتطلباته، ولم يكتفوا بمواقع الويب او الاماكن على خرائط غوغل. 

  وبحسب تقرير نشره موقع "فوكس" الإلكتروني، فإن المعلنين يستخدمون أدوات ذكية لتتبع ومراقبة الرموز التعبيرية التي ينشرها المستخدمون لتحديد الحالة العاطفية، ومن ثم إرسال إعلانات مخصصة تتطابق مع مشاعرهم في الوقت الحقيقي.

  وعلى سبيل المثال، إذا قام المستخدم بالتغريد أو الاعجاب بـ"إيموجي بيتزا" يتلقى إعلانات من مطاعم البيتزا مثل دومينوز بيتزا، وبالقياس على ذلك، إذا نقر المستخدم على رموز تعبيرية تتعلق بكرة القدم أو السلة، يتلقى إعلانات خاصة بملابس الرياضة، وهكذا.

  وأوضح التقرير أن بعض الإيموجي يصعب تفسيرها، لذا تستخدم شركات الإعلانات في هذه الحالة برامج ذكاء اصطناعي لتحليل أنماط الرموز التعبيرية لتحديد سبب استخدامها.