النجاح - ذكرت وسائل إعلام أن رجل الأعمال الأمريكي ومؤسس شركة تسلا قد يضطر لإجراء تنازلات كبيرة لحل قضيته مع هيئة الأوراق المالية والبورصات في الولايات المتحدة.

وتشير المعلومات المتوفرة إلى أن الاتفاق الذي يناقش بنوده إيلون موسك وهيئة الأوراق المالية والبورصات في أمريكا، ينص على أن "يغرّم رجل الأعمال بمبلغ 20 مليون دولار، ويغادر منصبه كرئيس مجلس الإدارة في تسلا، وسيمنح نحو شهرين لمغادرة المنصب، كما سيتم اختيار شخص أو اثنين ليتوليا المهام التي كانت موكلة إليه في الشركة".

من جانبه، ذكر موقع "CNBC" الأمريكي أن تلك المقترحات ما تزال قيد الدراسة، ولم يتم الموافقة عليها بشكل نهائي من قبل القضاء بعد.

وتأتي تلك الأخبار بعد أيام من رفع هيئة الأوراق المالية والبورصات في الولايات المتحدة دعوى قضائية ضد موسك متهمة إياه بالاحتيال والتلاعب بقوانين سوق البورصات في البلاد.