النجاح - إشتهر قطار “شانكانسن”، أو القطار فائق السرعة في اليابان، بكفاءة شبكة السكك الحديدية، وبدأت خدمته فقط في عام 2014، وانطلقت الجمعة خدمة “شيكي شيما”، القطار الفاخر الذي تسعى الشركة أن يكون خليفة “كيوشو” في طوكيو .

وأعد “شيكي شيما” لاستيعاب 34 راكبا فقط في 10 عربات، القطار هو عرض للتصميم الياباني والحرفية التي ستشمل مجموعة من أجنحة داخلية على طابقين، وسيارتين للمراقبة ومطعما للمأكولات الراقية.

الرحلات الإضافية سوف تسمح لفرص المشاركة مع الحرفيين والنساء المحليات، وتجربة الأطباق المميزة المرتبطة بهذه المنطقة التي لا تزال غير مستكشفة نسبيا، ولكنها فرصة جذابة للكثيرين لرؤية العالم من حولهم من هذه السيارة المميزة.

صممه كين كيوكي أوكوياما (شركة جنرال موتورز وشركة بورشه سابقا)، “شيكي شيما” . حمام من السرو صنع خصيصا ليزين الجناح الفخم.

الرحلات لمدة يومين تتكلف من 2300 جنيه إسترليني للشخص الواحد، وسوف تبدأ الرحلات لمدة أربعة أيام من 5400 جنيه إسترليني.

أما بالنسبة إلى أماكن الإقامة، الغرف الأنيقة مجهزة بشكل ذكي، مع تلك الأسرة التوائم القابلة للطي والتي يمكن ضغطها للجلوس عليها أثناء النهار لخلق مساحة إضافية. لكن جناح القطار الانفرادي يعد مسكن الصدارة، ويضم القطار أيضا شرفة خاصة، وسريرا مزدوجا وحماما قائما بذاته. من المحتمل أن يكون واحدا من القطارات الأغلى في العالم