ترجمة : علا عامر - النجاح - أفادت دراسة حديثة أن الاشخاص الذين يستيقظون مبكرًا هم الفئة الأقل عرضة للمعاناة من الاكتئاب، والأكثر سعادة، وفق ما ترجمه موقع النجاح الاخباري عن موقع ديلي ميل البريطانية، مساء اليوم.

وأوضح الباحثون أنهم توصلوا إلى أن الاشخاص الذين يستيقظون مبكرًا تقل لديهم احتمالية الشعور بالاكتئاب بنسبة 35%.

وأشار الباحثون إلى أن غالبية هذه الفئة هي من النساء، والأشخاص الكبار في السن.

ونوهه العلماء إلى أنهم اكتشفوا ما يقارب 327 منطقة جديدة في الجينات متخصصة بتحديد ما اذا كان الشخص صباحي أم مسائي.

كما لاحظ العلماء بأن الفئتين تتعاملان مع مادة الكافيين بشكل مختلف، فالشخص الليلي يتأثر جسمه بمادة الكافيين لوقت متأخر من الليل عند تناول فنجان من القهوة صباحا.

وتشير الدراسة إلى ان الأشخاص الذين يعملون لوقت متأخر من الوقت هم الأكثر عرضة للمعاناة من الاكتئاب.

وقال البروفيسور "مايك ويدون" ، من كلية الطب في جامعة إكسيتر: "إن العدد الكبير من الأشخاص في دراستنا يعني أننا قدمنا أقوى دليل حتى الآن على أن" الشخص الليلي "معرض بشكل أكبر لمشاكل صحية عقلية ، مثل الانفصام، و انخفاض الرفاهية العقلية ، على الرغم من أن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لفهم هذا الرابط بشكل كامل ".

وقال الدكتور "سام جونز" ، من جامعة إكسيتر ،: "يمكن تفسير الارتباط مع الاكتئاب من خلال حقيقة أن الشخص الليلي تجبره وظيفته والحياة اليومية على الاستيقاظ مبكرا".

وأضاف:"إن الاضطرار المستمر لمحاربة ساعتك الطبيعية للجسم يمكن أن يكون له آثار سلبية على صحتك العقلية."