ترجمة : علا عامر - النجاح - أشارت إحدى الدراسات إلى أن  إزدياد إمكانية إرتكاب الأشخاص المكتئبين للإنتحار بسبب عدم نومهم بشكل جيد، وفقا لما جاء في صحيفة ديلي ميل البريطانية .

حيث أشار البحث إلى أن الأرق يساهم في زيادة شعور الإنسان بالتوتر، والقلق، وعدم الرغبة في إجراء التمارين الرياضية، الأمر الذي يزيد من خطورة أعراض الإكتئاب التي يمر بها الإنسان .

وصرحت الباحثة الرئيسية"دونا ليتلوود" من جامعة مانشستر :"بأن النوم عامل رئيسي من أجل تخلص الجسم والعقل من التعب والإجهاد، لذلك يجب الإنتباه بشكل خاص على عامل النوم لدى الأشخاص المكتئبين" .

وأضافت :"كما إن هذا البحث يعمل إلقاء الضو على أهمية علاج مشاكل النوم في مساعدة المرضى في التخلص من حالات الإكتئاب التي يمرون بها" .

جاءت هذه النتائج بعد أن قام الباحثون بمراقبة نوم 51 حالة حاولت الإنتحار، ولاحظ الباحثون ان هذه الأفكار تراود المرضى بعد معاناتهم من قلة النوم بشكل مستمر .

ومن الجدير ذكره هو أن هناك العديد من الأبحاث التي عالجت هذا الموضوع، كان آخرها البحث الذي أشار إلى أهمية تناول الخضراوات والفواكه من أجل تقليص نسبة التوتر بنسبة 10%،