ترجمة : علا عامر - النجاح - حذر البنك الدولي من مخاطر التغير المناخي الذي يمر به العالم ،وأشار بأنه سيجبر آلالاف السكان في المدن المتقدمة إلى مغادرة منازلهم خلال العقود المقبلة .

هذا ما يشير إلى أن هناك أزمة بشرية تلوح في الأفق،حيث أن هؤلاء السكان سيعانون العديد من المشاكل التي تتمثل في ندرة المياه،وفساد المحاصيل،وإرتفاع نسبة منسوب المياه في البحر ،والعواصف أيضاً.

ويعتبر هذا التقرير هو الأول من نوعه من حيث الربط بين البيانات الاقتصادية والاجتماعية والتغير المناخي الناتج عن إرتفاع نسبة الكثافة السكانية في دول العالم .

ووفقاً لما أشار إليه الباحثون فإن التغير المناخي سوف يجبر ما يزيد عن 143 مليون شخص حول العالم إلى مغادرة منازلهم مع حلول عام 2050م .

ومن الجدير ذكره بأن الرئيس الأمريكي السابق "باراك أوباما" قد حذر من أن التغير المناخي سوف يشكل أزمة هجرة لم يعرفها التاريخ من قبل، كما وأشارت دراسة أخرى إلى أن الاحتباس الحراري ساهم في زيادة الهجرة إلى قارة أوروبا بمقدار ثلاثة أضعاف .