النجاح - قامت مجموعة من الخبراء البريطانيين بإجراء دراسة حول علاقة تناول النساء لحبوب منع الحمل بالإصابة بالعمى.

وحذر الخبراء من إصابة العصب البصري الذي يربط العين بالدماغ بالتلف نتيجة تناول هذه الحبوب المانعة للحمل، وتوصلول لذلك عبر تجارب سريرية إلكترونية أجريت على عينة من النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 15 سنة و45 سنة من عام 2008 وحتى 2018.

ووفقا للقائمين على هذه الدراسة فإن الخطر المرتفع لم يلاحظ لدى النساء اللاتي استخدمن الحبوب في الماضي.

وأشار الخبراء إلى أن "النساء اللاتي يستخدمن أكثر من أربع وصفات طبية لوسائل منع الحمل خلال العامين الماضيين هن أكثر عرضة للإصابة بالجلوكوما من تلك اللاتي استخدمن وصفة أو وصفتين".

وأكثر النساء اللاتي يستعملن حبوب منع الحمل يواجهن خطر الإصابة بالجلوكوما "المياه الزرقاء" أكثر من الإصابة بضعف البصر.

وحسب ماهيار إيتمينان، دكتور في الصيدلة في جامعة كولومبيا البريطانية في كندا، فإن "أي امرأة تعاني من مشاكل يجب أن تسعى للحصول على رعاية طبية، ويجب على أولاء اللاتي يستخدمن حبوب منع الحمل ويعانين من تغيرات بصرية فحص هذه الأعراض من قبل طبيب العيون".

كجزء من الدراسة ، قدر الباحثون "أن 2.6 % من حالات الجلوكوما كان من الممكن الوقاية منها إذا تم التخلص من موانع الحمل الهرمونية".