وكالات - النجاح - قال مدير الأبحاث التجميلية في قسم الأمراض الجلدية بمستشفى ماونت سيناي الأمريكية، جوشوا زيشنر، عن السؤال في حديثه لمجلة المرأة الأمريكية Good Housekeeping،  أن الصبغة لتتغلغل في الطبقة الخارجية من الشعر وتبقى هناك، وتترك لوناً يدوم طويلاً في جذع الشعر". و"إذا تعرَّضت للجلد فيمكنها أيضاً اختراق طبقته الخارجية، ما يتسبب في صبغة شبه دائمة". وسواء حصلت على صبغة الشعر على أذنيك أو رقبتك أو كتفيك أو ساقيك، فينصح زيشنر بالتخلص منها في أسرع وقت ممكن.

لكن كيف تتخلصين بالضبط من هذه الصبغة شبه الدائمة على بشرتك؟

إن التخلص من صبغة الشعر على بشرتك أسهل مما تتوقعين وهناك بعض الأشياء المختلفة التي يمكنكِ تجربتها عند محاولة إزالة صبغة الشعر من بشرتك

فإذا كانت صبغة الشعر على وجهك، أو بالقرب من خط شعرك، استخدمي زيت الزيتون أو كمية صغيرة من معجون الأسنان، ثم اتركيه على الجلد لبضع دقائق، قبل الشطف. إذا لم يفلح ذلك، فارجعي إلى الأساسيات وجرّبي الماء الدافئ والصابون. 

أما إذا كان موضع الصبغة على يديك أو جسمك، فاختاري الكحول أو طلاء الأظافر، واستخدمي قطعة قطن لتنظيف البقع. مرة أخرى، تأكدي من شطف بشرتك بالماء بعد إزالة الصبغة، لأنها تميل إلى أن تكون قاسية، وتخف مع بعض أنواع البشرة. 

صودا الخبز الممزوجة بالماء خيار آخر، وكذلك معجون الأسنان، ما عليك سوى وضع كمية بسيطة منه على قطنة ودلكي بها بشرتك، ثم اتركيها لمدة تصل إلى 10 دقائق قبل إزالته بالماء الدافئ.

لكن تذكري أن تكوني لطيفة مع جلدك، فإذا لم تخرجي صبغة الشعر، فمن الأفضل أن تنتظريها بدلاً من إتلاف بشرتك.

إذا لم تُجدِ أي من هذه الطرق نفعاً معكِ، ففكري في تحديد موعد في صالون، حيث يمتلك مصففو الشعر منتجات ذات تركيبة خاصة يمكنها إزالة البقع بسهولة، ولن تكون مكلفة.