النجاح -  أكدت دراسة طبية أن شرب المياه أثناء الوجبات ، قد تساعد في الواقع على جعل عملية الهضم أكثر سلاسة.

لكن لكي تفهم كيف سيساعد الماء في الهضم ، عليك أولاً أن تفهم العملية الهضمية الطبيعية.

 

يبدأ الهضم في الفم عندما تبدأ في تكسير الطعام عن طريق المضغ، حيث تساعد الانزيمات الموجودة في اللعاب في تحطيم الطعام، و ينتقل الطعام بعد ذلك إلى المريء إلى المعدة، حيث يتم خلطه مع عصارات المعدة الحمضية. ثم يتحول الطعام إلى سائل .

 عندما ينتقل هذا إلى الأمعاء الدقيقة ، يتم مزجه مع إنزيمات هضمية من البنكرياس وحمض الصفراء من الكبد. هذه هي المرحلة التي يحدث فيها معظم امتصاص المواد الغذائية 75 % قد تستغرق عملية الهضم الكاملة ما بين 24 و 72 ساعة ، اعتمادًا على ما تأكله، من خلال مجرى الدم ، تنتقل العناصر الغذائية إلى مناطق مختلفة من الجسم.

هل يسبب الماء مشاكل في الجهاز الهضمي؟
الجواب هو لا ، وفقا لكثير من خبراء الصحة، فإن  الماء من شأنه أن يخفف من عصارات الجهاز الهضمي في المعدة،  ولن يتداخل مع هضم الطعام.

لن تتداخل المياه في نشاط الإنزيم لأن الإنزيمات ستفكك الغذاء بغض النظر عن وجود الماء، بل أن شرب الماء أثناء الأكل قد يساعد في الواقع في عملية الهضمن فيمكن أن يساعد الماء في تخفيف الأطعمة أثناء المضغ ويجعل من الأسهل تحريك المريء.