النجاح - تعد أسباب تمدد الأوعية الدموية غير معروفة فى بعض الأحيان، فقد يكون عند البعض بسبب عيب خلقى، وهذا يعنى أن الشخص يولد معهم، أو بسبب مرض مثل الشريان الأورطى، وفقا لتقرير جمعية القلب الأمريكية "Heart".

وقد يزيد تاريخ تمدد الأوعية الدموية للأسرة من خطر الإصابة به، لكن عوامل الخطر الأخرى تشمل ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول والتدخين.

ويمكن أن يحدث تمدد الأوعية الدموية فى أى مكان، لكن الأكثر شيوعًا يحدث فى الشريان الرئيسى من القلب والأوعية الدموية فى المخ، وخلف الركبة، والأمعاء، والطحال.

 

أعراض تمدد الأوعية الدموية

إذا تعرضت لتمدد الأوعية الدموية، فقد تتطور الأعراض فجأة وتشمل: الألم، الدوخة، الغثيان، وانخفاض ضعط الدم وسرعة دقات القلب، ويمكن لطبيبك تشخيص حالتك من خلال استخدام التصوير الوعائى أو الأشعة المقطعية أو اختبار الموجات فوق الصوتية.

 

العلاج والوقاية من تمدد الأوعية الدموية

تمدد الأوعية الدموية هو حالة طبية طارئة تستدعى نقل المريض لأقرب مستشفى فورا، وإذا تم تشخيص الأعراض بتمدد الأوعية الدموية غير المنقطعة، يقوم الطبيب بمراقبة أى تغيرات فى تمدد الأوعية الدموية، وقد تتطلب الحالة فحوصات منتظمة حسب حجم تمدد الأوعية الدموية وموقعها.

وقد تتطلب بعض حالات تمدد الأوعية الدموية إجراء عملية جراحية لتعزيز جدار الشريان بدعامة.

 

ويمكن حماية نفسك من تمدد الأوعية الدموية من خلال:

- السيطرة على ارتفاع ضغط الدم.

- تناول الأطعمة الصحية.

- الحفاظ على النشاط البدنى بانتظام.

- الإقلاع عن التدخين.

- السيطرة على التوتر.