ترجمة خاصة - النجاح - يلجأ الكثير من الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر بشكل شبه مستمر إلى إجراء العديد من التحاليل لمعرفة السبب، لكن الغريب أنه لا يوجد أي سبب واضح في هذه التحاليل المخبرية.

أشارت مدونة natural news إلى سبب غير واضح لتساقط الشعر قد لا ينتبه له معظم المرضى، يرجع إلى بروتين معين في القناة الهضمية.

يعاني هؤلاء الأشخاص عادة من بعض المشاكل الهضمية خاصة الانتفاخ بعد تناول الاغذية التي تسبب ارتفاع السكر في الدم، اضافة إلى حكة مزمنة في الأذن، بجانب تراجع مفاجئ في القدرة المعرفية وضعف الذاكرة.

قد تبدو هذه الأعراض غير متعلقة بتساقط الشعر، لكنها في الحقيقة كذلك لأنها تتعلق بنقص بروتين الفيريتين الذي يتحكم في تخزين الحديد داخل الخلايا، حيث يقوم الكبد بتزويد القناة الهضمية به.

عندما يحتاج الجسم لعنصر الحديد في هذه الحالة من نقص البروتين فانه يلجأ إلى استخدام عنصر الحديد المتوفر في بصيلات الشعر لسد حاجته.

وينتج نقص البروتين في القناة الهضمية عن الاصابة بالعدوى المزمنة حيث تقوم البكتيريا والفطريات والفيروسات باستخدام عنصر الحديد الموجود في الخلايا فيقوم الجسم بإفراز هرمون الهيبسيدين لمنع امتصاص عنصر الحديد من الأمعاء بشكل مؤقت.

لكن إذا استمرت العدوى لمدة طويلة، فان ذلك يسبب امتصاص عنصر الحديد من الأمعاء ومن ثم امتصاصه من بصيلات الشعر بسبب تدني مستويات بروتين الفيريتين.

ولعلاج هذه المشكلة، ينصح الأطباء المرضى بالاهتمام بتناول الاغذية التي تساعد على تعويص نقص عنصر الحديد في القناة الهضمية مثل اللحوم الحمراء والبقوليات والحبوب الكاملة.