نابلس - النجاح - مع دخول العشر الواخر من شهر رمضان المبارك يحاول الكثيرون التقرب أكثر الى الله عز وجل بالعبادات والطاعات بهدف الحصول على الاجر والثواب. ويعتبر الدعاء من الطاعات العظيمة التي يتوجه بها المسلمون طلبا للرحمة والمغفرة كما ان فضل الدعاء في العشر الأواخر من رمضان كبير. حيث ينال العبد في هذه الأيام الأجر المضاعف والثواب، كما ان العبد حينها يكون قريب من الله والدعوة تستجاب بإذن الله خاصة إذا صادف ذلك ليلة القدر التي تأتي في أحد الليالي الفردية من أيام العشر الأواخر.

دعاء اليوم الثاني والعشرين من شهر رمضان

 

"عن ابن عَبَّاسٍ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه و آله:
"
اللَّهُمَّ افْتَحْ لِي فِيهِ أَبْوَابَ فَضْلِكَ، وَ أَنْزِلْ عَلَيَّ فِيهِ بَرَكَاتِكَ، وَ وَفِّقْنِي فِيهِ لِمُوجِبَاتِ مَرْضَاتِكَ، وَ أَسْكِنِّي فِيهِ بُحْبُوحَةَ جَنَّاتِكَ، يَا مُجِيبَ دَعْوَةِ الْمُضْطَرِّينَ "".

ثواب هذا الدعاء

"مَنْ دَعَا بِهِ هَوَّنَ اللَّهُ عَلَيْهِ مَسْأَلَةَ مُنْكَرٍ وَ نَكِيرٍ وَ سَكَرَاتِ الْمَوْتِ، وَ ثَبَّتَهُ بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ" .