النجاح - ألقت السلطات القبض على الوالد بابلو مارتينيز، البالغ من العمر 31 عاماً حيث توفي ابنه البالغ  من العمر 6 سنوات في أريزونا بعدما سكب والده  الماء الساخن على رقبته في محاولة منه لطرد "الأرواح الشريرة" منه.

وقال مارتينيز للسلطات إنه لاحظ أن "شيطاناً" يسكن ابنه، وأنه رأى أموراً غريبة وصفها بالشرير عندما كان يساعده على الإستحمام.

والصادم هو أن الوالد أراد طرد الشيطان من ابنه، فقام بوضع الصبي تحت الماء الساخن لمدة تتراوح بين 5 أو 10 دقائق.

وأشارت التقارير الى أن زوجة الوالد، السيدة رومليا مارتينيز، سمعت أصواتاً من الحمام وعندما توجّهت الى مكان صدور الأصوت رأت الصبي تحت الماء الساخن، فصرخت وطلبت من زوجها التوقف. وقد سارعت الى طلب خدمات الطوارئ، وذلك قبل أن يسكب مارتينز الماء البارد على الصبي.

إشارة الى أنه تمّ نقل الصبي إلى المستشفى، حيث توفي بعدما غطت الحروق 15 في المئة من جسده.